زرت هذا المكان من قبل؟ اضف تقييمك

عبور الحدود
بواسطة Arab Trip ، بتاريخ 4 يناير 2018, 5:01 م
1 تقييم

باعتبارها عضوا في الاتحاد الأوروبي ومنطقة سفر شنجن، ترحب ألمانيا بمواطني الدول الأعضاء الآخرين ببطاقات هوية وطنية سارية المفعول (يحتاج المواطنون البريطانيون، الذين لا يحملون بطاقة هوية وطنية، إلى جواز سفر).

 

على الولايات المتحدة والمواطنين الكنديين والأستراليين تقديم جوازات سفر ويمكنهم دخول البلاد لمدة 90 يوما (في غضون 180 يوما) دون تقديم طلب للحصول على تأشيرة دخول. وتشمل 90 يوما وهو الوقت الذي يقضيه في بلدان الشنجن الأخرى، وتبدأ فترة 180 يوما من أول يوم دخول إلى بلد شنجن. يجب على أي شخص يرغب في البقاء لفترة أطول من 90 يوما (في غضون 180 يوما) الاتصال بسفارة ألمانيا المحلية للحصول على تأشيرة تمديد قبل أن يذهب.

 

ويمكن للمواطنين النيوزيلنديين قضاء ما يصل إلى 90 يوما دون الحصول على تأشيرة دخول في ألمانيا، بغض النظر عن الوقت الذي قضوه بالفعل في بلدان أخرى في شنجن. لمزيد من المعلومات حول هذا الإعفاء من

التأشيرة الخاصة، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني للاتحاد الأوروبي.

 

إذا كنت تصل إلى ألمانيا من دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي والتي هي أيضا من الدول الموقعة على اتفاقية شنجن، فلا توجد مراقبة حدودية. إذا وصلت عن طريق الجو من بلد آخر للشنجن، قد تذهب من خلال بوابة الاتحاد الأوروبي الزرقاء ولا تحتاج إلى إظهار هوية أو أي شيء. الدول الأعضاء هي: ألمانيا وفرنسا وبلجيكا وهولندا ولوكسمبورج والدنمارك وفنلندا واليونان وإيطاليا وأيسلندا وموناكو والنرويج والسويد والنمسا وسان مارينو وإسبانيا ومدينة الفاتيكان والبرتغال واستونيا ولاتفيا وليتوانيا وبولندا، والجمهورية التشيكية، وسلوفاكيا، وسلوفينيا، وسويسرا، وهنجاريا، ومالطة.

 

لاحظ أن المملكة المتحدة وأيرلندا وليختنشتاين وقبرص هم من الموقعين على اتفاقية شنجن ولكنهم لم ينضموا بعد إلى سياسة "الحدود المفتوحة". يجب أن تمر من خلال الجمارك إذا وصلت إلى ألمانيا أو أي بلد آخر الشنجن من واحدة من هذه الدول أو أي دولة أخرى في جميع أنحاء العالم.

كيف كانت المعلومات مفيده

مواضيع ذات صلة